أحوال المسلمين في العالم

نرصد أحوال المسلمين حول العالم و نأتيك بالخبر اليقين ، نقوم بأنشطة حول العالم لتوعية المسلمين بإخوانهم المقهورين ..

حملة ” أنقذوا مريم”

يهجر الإسلام سنوياًّ أكثر من مليوني شخص في اندونيسيا. فالشعور بالعزلة وخيبة الأمل جعلهم يظنّون بأنّ الإسلام بعيد كل البعد في حياة الاندونيسي المعاصر. ويبدو – علاوةً على ذلك – أنّهم يواجهون بدين يتمتع بموارد كافية ومغرية. ألا وهو الديانة المسيحية. فكلمة المسيح بالنسبة لهم اليوم عبارة عن حب وسلام. وأكثر من ذلك هي أجوبة ومفاتيح لما يعانون منه. أجوبة وجدوها في المسيحية ولم يعثروا عليها في الإسلام حتى الحظة. لم يكتشف الشاب الاندونيسي بعدُ جمال وحقيقة الإسلام الذي يعزِّز من إيماننا ويجعلنا أقوياء في جميع أنحاء العالم.

وهكذا يعتبر مشروع “أنقذوا مريم” صوتاً لكلِّ شاب مسلم في اندونيسيا يصارع مع الضغوط التي تفرزها الحياة المعاصرة. ولكلِّ شاب لا يعرف من الإسلام أكثر من اسمه الذي سمّي به عند ولاته والذي بالتالي يجد العزاء والتسلية عند سماع صوت المسيحية المتزايد. فإنّنا نريد أن نوقف مريم قبل أن تتحوّل إلى ماري وذلك عن طريق التواصل معها للتعرّف على همومها ومخاوفها ومساعدتها للتغلب عليها ومن ثم مساعدتها على العثور على طمأنينة وسلام في دينها وفي الإيمان بقضاء الله وقدره. نريد أن ننقذ جيلاً ينزع إلى ترك الإسلام من القيام بذلك. لذا فنحن بحاجة ماسة إلى مساعدتك. قال رسول الله جلّ وعلا ” والله في عون العبد مادام العبد في عون أخيه…” ساعد نفسك أيها الأخ بمساعدتك لحملة “أنقذوا مريم”.

نحن أمام خيارين لا ثالثَ لهما؛ إمّا أن نقول إنّ الإسلام قد آن أوان تراجعه في اندونيسيا وبالتالي السماح بمدّ الردة أن يستمرّ ، وإمّا أن نتواصل مع الإخوة و الأخوات وندعوهم بإخلاص آخذين بيدهم لتذكيرهم بأنّهم مسلمون. نقف إلى جانبهم ونعرِّفهم بالله الذي لا يعرفون عنه شيئاً وبالرسول الذي يحملون اسمه ولكن لا يعرفون عن سيرته وحياته شيئاً.

تتدبّر أيها الأخ كلمات رسول الله صلى الله عليه وسلم وقدِّم يد العون:

“المسلم أخو المسلم، لا يظلمه ولا يخذله. والله في عون العبد مادام العبد في عون أخيه؛ من نفس عن مؤمن كُربة من كُرب الدنيا نفس الله عنه كُربة من كُرب يوم القيامة؛ ومن ستر مسلماً ، ستره الله في الدنيا والآخرة.” رواه البخاري

شاهد الفيديو و تابع أنشطتنا في ظل التضامن معهم

ساهم معنا في أنشطة من أجل حملة “أنقذوا مريم” و لنصرة اخواننا المسلمين هناك

من هنا 

ساهم معنا في جمع التبرعات لصالح حملة “أنقذوا مريم” ان لم تستطع التبرع ، انشرها فغيرك يستطيع

من هنا 

المرجو النشر

Advertisements

About Mohamed Aymane Zizi

Aged 25 years old, Studying in Turkey Computer engeneering , Activists for Human rights , And for liberity of Palestine , thinker for truth .

One comment on “حملة ” أنقذوا مريم”

  1. الداعية إلى الله
    أكتوبر 25, 2014

    اللهم ثبت إخواننا المسلمين في كل مكان و إكفهم أعداء الاسلام وحركات التنصير و جنبهم الفتن ما ظهر منها و ما بطن أمين

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: